الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

مجلس الوزراء يقرّر: رفع تحفظات البحرين عن بعض بنود «السيداو»

قرر مجلس الوزراء في جلسته أمس برئاسة سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء رفع تحفظاتٍ لمملكة البحرين عن بعض بنود اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة، وإعادة صياغتها بما لا يخالف أحكام الشريعة الإسلامية.. كما قرر المجلس اتخاذ الإجراءات الدستورية والقانونية، وإحالة مشروع قانون بهذا الخصوص إلى السلطة التشريعية.
صرّح بذلك الدكتور ياسر بن عيسى الناصر الأمين العام لمجلس الوزراء وقال: في الجلسة نفسها بحث المجلس إنشاء مشروع برج البحرين للاتصالات؛ ليكون مَعْلماً اقتصادياً وسياحياً وحضارياً، بحيث يُستفاد منه في ذات الوقت لخدمة الاتصالات السلكية واللاسلكية والخطوط الدولية.. وكلّف المجلس وزارة الاتصالات بتشكيل لجنة فنية لدراسة جدوى المشروع من جميع النواحي.. كما شدد المجلس على أهمية الإسراع في تنفيذ مشروع شبكة البحرين الوطنية للنطاقات العريضة لخدمة قطاع الاتصالات ودعم الاقتصاد والاستثمار في هذا القطاع الحيوي.
وقال الدكتور ياسر: لقد وافق المجلس على مشروع بزيادة تراخيص معلمي السياقة وإنشاء مركز رياضي للمرأة.
وخلال الجلسة اطّلع المجلس على المناقصات التي طُرحت وأرسيت خلال عام 2013، وعددها 148 مناقصة بقيمة 182 مليون دينار.. وقد شملت هذه المناقصات المشاريع التي تم الانتهاء منها، مثل جسر المنامة الشمالي وبرنامج رصف الطرق الترابية في المناطق الجديدة وأيضا برنامج تطوير القُرى ورفع كفاءة المعالجة في مركز توبلي وعدد من مشاريع البناء.
(التفاصيل)
عقد مجلس الوزراء جلسته الاعتيادية الأسبوعية برئاسة سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة نائب رئيس مجلس الوزراء بقصر القضيبية صباح أمس، وأدلى الدكتور ياسر بن عيسى الناصر الأمين العام لمجلس الوزراء عقب الاجتماع بالتصريح الآتي:
في مستهل الاجتماع رحب مجلس الوزراء بالتوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى لبحث السبل الكفيلة بتجاوز التحديات التي واجهت جلسات استكمال الحوار الوطني.
كما رحب المجلس بدعوة جلالته لمناقشة الحلول اللازمة للوصول إلى توافق وطني بين كل الأطراف، وفيما أكد مجلس الوزراء أهمية الاجتماع الذي تم بين صاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء بالأطراف المعنية بالحوار، نوه المجلس في هذا الإطار إلى أهمية الالتزام بالجدية والشفافية والمشاركة الإيجابية بالبناء على ما تحقق في استكمال حوار التوافق الوطني، مشدداً على أن التمسك بالثوابت الوطنية ونبذ العنف صراحة والانفتاح على الآخر هي أسس السعي لمن يريد الإصلاح في ظل المشروع الإصلاحي الذي اختطه حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى لنهضة الوطن بتضافر جميع الجهود ولصالح أبنائه جميعاً.
بعدها أكد مجلس الوزراء أن معرض البحرين الدولي للطيران 2014 نجح في إبراز وتوثيق اسم مملكة البحرين في المعارض العالمية المتخصصة، وأثنى المجلس على الجهود التي بذلتها اللجنة العليا المنظمة للمعرض ووزارة المواصلات على صعيد الإعداد والتنظيم والمشاركة. إلى جانب ذلك أثنى مجلس الوزراء على دور المعارض الفنية والتشكيلية في النهوض بالحركة الثقافية وبما تحظى به من دعم وإسناد حكومي تجلى في رعاية صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء للفعاليات الفنية والثقافية ومنها معرض البحرين السنوي للفنون التشكيلية الذي تفضل سموه بافتتاح نسخته الأربعين مؤخراً، مثنياً المجلس على الجهود التي تضطلع بها جمعية البحرين للفنون التشكيلية رئيساً وأعضاء ووزارة الثقافة في هذا المجال.
ثم بحث المجلس المذكرات المدرجة على جدول الأعمال واتخذ بشأنها من القرارات ما يلي:
أولاً: قرر مجلس الوزراء إعادة صياغة ورفع بعض تحفظات مملكة البحرين بما لا يخالف أحكام الشريعة الإسلامية على بعض بنود اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة المشار إليها في المرسوم بقانون رقم (5) لسنة 2002، وقرر اتخاذ الإجراءات الدستورية والقانونية لإحالة مشروع قانون بهذا الخصوص إلى السلطة التشريعية.
ثانياً: تابع مجلس الوزراء مشاريع الطرق والبناء والصرف الصحي التي تم الانتهاء من تنفيذها في مدن وقرى البحرين في عام 2013، واطلع المجلس كذلك على المناقصات التي طرحت وأرسيت خلال سنة 2013 وعددها 148 مناقصة بقيمة 182 مليون دينار من خلال التقرير الذي قدمه وزير الأشغال. وقد شملت المشاريع التي تم الانتهاء منها جسر المنامة الشمالي وبرنامج رصف الطرق الترابية في المناطق الجديدة، وبرنامج تطوير القرى الذي شمل سلماباد، واديان، نويدرات، جو، سترة والبسيتين، إلى جانب مشروع تحسين ورفع كفاءة المعالجة في مركز توبلي بالإضافة إلى عدد من مشاريع البناء ومنها مبنى جهاز المساحة والتسجيل العقاري، والمبنى الأكاديمي لمعهد البحرين للتدريب، ومبنى أمراض الدم لوزارة الصحة ومرفأ جزيرة حوار، إلى جانب برنامج صيانة المباني الحكومية.
ثالثاً: بحث مجلس الوزراء إنشاء مشروع «برج البحرين للاتصالات» ليكون معلماً اقتصادياً وسياحياً وحضارياً ويستفاد منه في الوقت ذاته لخدمة الاتصالات السلكية واللاسلكية والخطوط الدولية، وكلف المجلس وزارة الدولة لشئون الاتصالات بتشكيل لجنة فنية بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص لدراسة جدوى المشروع من النواحي المختلفة.
إلى جانب ذلك شدد المجلس على أهمية الإسراع في تنفيذ مشروع شبكة البحرين الوطنية للنطاقات العريضة لخدمة قطاع الاتصالات ودعم الاقتصاد والاستثمار في هذا القطاع الحيوي.
رابعاً: وافق مجلس الوزراء على عدد من الاقتراحات برغبة المرفوعة من مجلس النواب ومن بينها المتعلقة بإنشاء برج للاتصالات وزيادة تراخيص معلمي السياقة وتحديث نادي الحالة وتطويره وإنشاء مركز رياضي للمرأة.
جريدة اخبار الخليج  – العدد  ١٣٠٨٦ – الأثنين الموافق  ٢٠ يناير  ٢٠١٤،  الموافق  ١٨ ربيع الأول ١٤٣٥ه
الشيخ محمد

Image Gallery

,