الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

خبير ماليزي يقدِّم استشارات مجانية للرواد والمنشآت

دعت غرفة تجارة وصناعة البحرين رواد وأصحاب الأعمال والمنشآت والمهتمين إلى زيارة مركز دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالغرفة للالتقاء بخبير الأعمال الماليزي هارسيل بن نوردين، الذي سيتواجد في المركز اعتباراً من الشهر الجاري (نوفمبر/ تشرين الثاني 2013) ولمدة محددة، لتقديم استشارات فنية وتسويقية لمجتمع الأعمال البحريني وللراغبين في دخول العمل الحر.

وأعرب القائم بأعمال الرئيس التنفيذي للغرفة نبيل آل محمود عن أمله في أن يحقق تواجد الخبير الماليزي الفائدة المرجوة وأن يستفيد المجتمع التجاري من نتاج خبرته الطويلة والمتمرّسة في مجال ريادة الأعمال وتطوير المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

ولفت آل محمود، إن مركز الغرفة سينفذ العديد من البرامج والمشاريع الموجهة للنهوض بريادة الأعمال في البحرين والارتقاء بواقع ومستقبل المؤسسات والمنشآت الصغيرة والمتوسطة بالمملكة.

ولفت آل محمود إلى أن الخبير الماليزي سيتعاون مع ممثلي فئة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في البحرين من خلال تقديم الاستشارات المجانية والمتعلقة بمجال تبادل الشراكة وتنفيذ برامج إدارة الجودة، وتطبيق مفاهيم العلامات والامتيازات التجارية، إضافة إلى تشجيع الابتكار والتدريب على المشروعات الابتكارية الصغيرة والمتوسطة؛ فضلاً عن تقديم المشورة في مجالات التمويل متناهي الصغر والتصدير، ونقل التكنولوجيا، كما سيقوم بمشاركة أصحاب هذه المؤسسات في وضع خطط الأعمال وعمليات إعادة الهندسة، وبرامج التدريب ودراسة جدوى المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

وقد أعرب آل محمود عن ترحيبه بالمهتمين ورواد الأعمال لزيارة مركز دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالطابق الأرضي لمبنى بيت التجار والاستفادة من فترة تواجد الخبير الماليزي، الذي يشغل عضوية العديد من المنظمات والجمعيات والبنوك المهمة، كما أنه مُدرب معتمد في عدد من الجامعات والمعاهد المتخصصة.

وأضاف أن الخبير الاستشاري بحكم خبراته والمعرفة التي يتمتع بها سيسهم في تقديم استشاراته في مجال تشجيع اعتماد المفاهيم المبتكرة لتعزيز الأعمال الفردية، وتنمية عمليات التصدير، وزيادة القدرة التنافسية والكفاءة الإنتاجية، والتوسع على المستوى الإقليمي والعالمي، والمساعدة في معرفة المعلومات اللازمة بشأن الأسواق المستهدفة، وتطوير مهارات أصحاب الأعمال في مجالات الإبداع والأفكار الابتكارية، كما سيقدم استشارات للمنشآت الصغيرة والمتوسطة لمساعدتها على التوسع والنمو والتغلب على الصعاب التي تعترضها من خلال تحفيزها على تطوير إمكاناتها وزيادة قدرتها التنافسية، وسبل تحقيق التواصل الأمثل بين هذه المنشآت الصغيرة مع مؤسسات التمويل.

ومن جانب آخر رحب آل محمود برواد الأعمال للاستفادة مما يوفره المركز الذي يقدم حزمة من الخدمات المتكاملة بالنسبة لتخليق المنشآت الجديدة من حيث التهيئة والتمكين، والاستشارات العامة، وتقديم المعرفة التكنولوجية، والاستشارات المالية المتعلقة بالمنشآت الجديدة، وكذلك تلك المتعلقة بالملكية الفكرية، وتقديم المعرفة التكنولوجية كما أن المركز يساعد على تقديم حلول للمشاكل والعقبات التي تواجه المنشآت الصغيرة والمتوسطة سواء (إنتاجية- تسويقية- قانونية- تنظيمية) والمساهمة في تذليل تلك العقبات، والتعاطي مع أفكار التطوير والتحسين لعمليات المنشآت القائمة من حيث المنتج أو الخدمة.

http://www.alwasatnews.com/4075/news/read/824857/1.html

صحيفة الوسط البحرينية – العدد 4075 – الأحد 03 نوفمبر 2013م الموافق 29 ذي الحجة 1434هـ

 

Image Gallery

,