الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

تمكين والنوعي للتدريب في قطاع تجارة التجزئة ينظمان ورشة تعريفية مع مديري الموارد البشرية

نظمت تمكين بالتنسيق مع المجلس النوعي للتدريب في قطاع تجارة التجزئة لقاء تعريفيا حضره 80 مديراً ومسئولا للموارد البشرية والتدريب من مختلف الشركات والمؤسسات في قطاع التجزئة، وذلك بهدف الاستفادة من البرامج التدريبية المشتركة بين المجلس النوعي وتمكين.
وتخلل اللقاء عرض تفصيلي للبرامج التي تقدمها تمكين قدمه كل من سعاد الشكراني، مدير أول تنمية الثروة البشرية في تمكين، والدكتور إحسان غربال، مدير برنامج التطور في السلم المهني الذي تقدمه تمكين، حيثُ تم تعريف الحضور بمختلف البرامج التدريبية التي توفرها تمكين، مثل برنامج دعم الشهادات الاحترافية الذي يوفر الفرصة للبحرينيين للحصول على شهادة احترافية معتمدة دولياً، وبرنامج اكتساب الخبرة الدولية الذي يتيح الفرصة للموظف البحريني للتعرف على أفضل الممارسات والتجارب المهنية العالمية، وبرنامج التطور في السلم المهني الذي يقدم لأصحاب المؤسسات وموظفيها حلولا تدريبية مخصصة، وغيرها من البرامج الرائدة التي تقدمها «تمكين».
وبهذه المناسبة قالت نائب الرئيس لتنمية الثروة البشرية في تمكين السيدة أمل الكوهجي «يعتبر هذا اللقاء امتدادا لجهود تمكين في توفير فرص تدريب مرنة تساعد البحرينيين على تطوير مهاراتهم والتقدم في حياتهم المهنية، إذ شمل هذا اللقاء تعريف وتوعية قطاع التجزئة ببرامج تمكين التي من الممكن أن يستفيدوا منها كمؤسسات أو كموظفين والتي تسهم في الارتقاء بأداء القطاع بشكل عام».
من ناحية أخرى قالت رئيس مجلس إدارة المجلس النوعي للتدريب في قطاع تجارة التجزئة آمال يوسف المؤيد «يأتي هذا اللقاء تنفيذاً لمذكرة التفاهم التي وقعها المجلس مع تمكين والتي تهدف إلى التنسيق والتكامل في الجهود على المدى البعيد من أجل أن تكون العمالة البحرينية هي الخيار الأفضل للمؤسسات العاملة في القطاع. ونحن نشكر تمكين على تواصلهم معنا ودعم برامج التدريب التي نقدمها للقطاع».
وفي كلمة موجهة إلى مديري الموارد والتنمية البشرية المشاركين في اللقاء، قالت السيدة آمال يوسف المؤيد «أتمنى من الجميع الاستفادة من البرامج والحوافز المختلفة التي يقدمها كل من المجلس وتمكين وذلك بتنظيم خطط التدريب في شركاتهم ودعم الكوادر البحرينية من خلال التدريب المستمر وإتاحة الفرصة لهم لممارسة الأعمال التي يرغبون فيها. وبناء على تجربتي الشخصية، فإنني موقنة أن البحريني قادر على مواجهة التحديات والمنافسة مع العمالة الأجنبية إذا تلقى الدعم والتدريب الملائم».
من ناحية أخرى قالت المدير التنفيذي للمجلس النوعي للتدريب في قطاع تجارة التجزئة صفية آل شهاب «يهدف اللقاء إلى تعزيز التعاون بين المجلس وتمكين وذلك لتقاطع الأهداف وتشابه الخدمات التي يقدمها الطرفان للقطاع الخاص وهو توفير برامج تدريبية للبحرينيين ومساعدتهم على تطوير مهاراتهم. وبفضل الله نلقى تعاونا كبيرا من تمكين لكل برامجنا ونحن على تواصل دائم لمواكبة برامج الدعم التي توفرها ونقل هذه المعرفة إلى قطاع التجزئة».
جريدة اخبار الخليج  – العدد  ١٣١٠٠ – الأثنين الموافق  ٣  فبراير  ٢٠١٤
ق التجزئة

Image Gallery

,