الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

تقرير الاتحاد النسائي البحريني لم يتطرق إلى منجزات المرأة البحرينية

كتب: أحمد عبدالحميد
انتقدت حركة البحرين عروبة وشرعية تقرير الاتحاد النسائي البحريني حول العنف ضد المرأة في المجتمع البحريني، مشيرة إلى أن التقرير لم يتطرق الى منجزات المرأة في الناحية التعليمية والاقتصادية والمهنية والصحية أو حتى القضاء بل كان ذا صبغة وطابع سياسي بحت وهذا أمر غير مقبول.
وأضافت الحركة في بيان لها أمس أنها تقدر قيام الاتحاد النسائي البحريني بتقديم تقريره لكونه يتبع المجتمع المدني للمنظمات العالمية بخصوص اتفاقية السيداو، ولكن يجب أن يكون التقرير غير مغلوط ويكون شاملا ولا يكون أحادي النظرة أو يكون تقريرا سياسيا بحتا، متسائلا هل عرض الاتحاد تقريره على الجمعيات المنطوية تحت منظومته؟ الأمر الذي أثار غضب الشارع البحريني.
وأشارت الحركة الى أن التقرير أبرز المجتمع البحريني بصورة بشعة في طريقة تعامله مع المرأة، وهذا الكلام غير صحيح، معبرة عن امتعاضها واستغرابها من بعض المعطيات التي تم ذكرها في التقرير لأنها تفتقد للشفافية والمصداقية في الطرح.
وتساءلت الحركة: لماذا لم ير الشارع البحريني الدعم للمرأة من قبل الاتحاد فيما يتعلق بقانون الشق الجعفري أو تجنيس أبناء البحرينية أو حتى الاستنكار من زج النساء والأطفال في أعمال العنف والإرهاب في بعض المسيرات؟
واختتمت الحركة بيانها بالتأكيد أن صيغة التقرير أثارت حفيظة المجتمع في البحرين لأنها تميزت بالطابع السياسي، مشددة على أن المجتمع البحريني لن يرضى بالمساس بالمرأة أو بتوصيل صور مغلوطة ومخالفة للواقع.
جريدة اخبار الخليج  – العدد  ١٣٠٩٦ – الخميس الموافق  ٣٠ يناير  ٢٠١٤
الاتحاد النسائي

Image Gallery

,