الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

تجار سوق المنامة يكشفون: البسطات الشعبية تضعف الإقبال على محلاتنا

سوق المنامة
كتب: مكي حسن
ذكر عدد من تجار سوق المنامة عدم ارتياحهم لإقامة معارض وبسطات داخلية في مختلف مناطق البحرين كونها تؤثر سلبا على البيع المباشر في محلاتهم التجارية متطلعين إلى أن يعاد التفكير في مثل هذه المشاريع المرة تلو الأخرى قبل إقرارها نظرا إلى تأثيرها السلبي على الباعة المحليين وتجار السوق.
كما أوضحوا أن البيع وبالتالي الأرباح من المواسم التي يحصل فيها تحسن في مبيعاتهم بدأت في التراجع طالما تقام هذه المعارض والبسطات الشعبية في أوقات المواسم مثل دخول شهر رمضان وعيد الفطر وعيد الأضحى وعطلة الربيع وغيرها من المناسبات الدينية والوطنية، هذا عدا ما توجده من ازدحام في الشوارع والطرقات المؤدية إلى هذه الأماكن.
كما أبدوا عدم ارتياحهم ايضا من دعم «تمكين» لندوات أو محاضرات «اليوم الواحد» حيث يتم دفع ما بين 400و 500 دينار للمتحدث عن كل شخص يشارك في الحضور مقابل أن يدفع 20 دينارا مشيرين إلى ان هذه المبالغ الكبيرة تدفع 80% من ميزانية «تمكين» أي من الرسوم التي تدفعها المؤسسات الخاصة لقاء توظيفها عمالة أجنبية في شركاتها الصناعية والاستثمارية وفي محلاتها التجارية والخدماتية.
وكشفوا أن «تمكين» ذكرت في ميزانيتها لعام (2014) عن دخل يصل إلى 40 مليون دينار مقابل مصاريف تصل إلى 100 مليون دينار، وهذا معناه أنها بحاجة إلى 60 مليون دينار، وعليه، تساءلوا: فمن أين سيسددون العجز في الميزانية طالما يصرفون أكثر مما يدخلون؟ واختتموا بقولهم: «إن هذه الملاحظات ليست انتقادا لـ«تمكين» بقدر كونها قلقا على مصير الأموال التي تدفعها المؤسسات العاملة في القطاع الخاص» راجين من إدارة تمكين أن تتفهم ملاحظاتنا التي تصب في مصلحة الوطن والمواطنين.
جريدة اخبار الخليج  – العدد  ١٣٠٩١ –  السبت الموافق  ٢٥  يناير  ٢٠١٤
البسطات

Image Gallery

,