الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

المحفوظ: إجراءات تعسفية تطول القائمين على نقابة «ألبا» الجديدة

       

العدلية – الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين 

أكد الأمين العام لنقابات عمال البحرين، السيد سلمان المحفوظ، إن إجراءات تعسفية طالت أعضاء اللجنة التحضيرية لتأسيس نقابة جديدة في شركة ألمنيوم البحرين (ألبا)، حيث قامت إدارة الشركة بفصل نائب رئيس اللجنة التحضيرية، مؤكداً أن الأخبار تتواتر عن فصل أعضاء آخرين أيضاً.

وقال المحفوظ في تصريح له أمس الجمعة (11يناير/ كانون الثاني 2013): «إن التعسف ضد الأعضاء الذين تقدموا لتشكيل نقابة جديدة في شركة (ألبا) مستفيدين من قانون النقابات وتعديلاته؛ وضعوا من كانوا يتشدقون بحق التعددية عند كلامهم ومدى قبولهم أن يستفيد الآخر من ذات الميزات في القانون الذي اتكؤوا عليه واستفادوا منه»، مبيناً أن كل ذلك جاء برغم سماح إدارة الشركة للجنة التحضيرية بتوزيع نشراتها التعريفية أمام بوابة الشركة، وبرغم الوعود التي قدمها مدير الموارد البشرية بالشركة بتسهيل عمل اللجنة.

وأبدى المحفوظ استغرابه من مقابلة مبادرات الاتحاد العام للحوار وطي صفحة الماضي باستهداف عناصره بالتعسف وردّ الإحسان بالإساءة الذي يتعامل به بعض المؤزمين تجاه يد الصداقة والتعاون التي نمدها، مستطرداً: «وبدل أن تجد هذه اليد الصدى الطيب، نجد هناك من يحاول إطالة أمد الأزمة واستثمارها لمصالحه».

واعتبر أن هذه الإجراءات تأتي على خلفية موقف مسبق من الاتحاد وكل مبادراته ومساعيه، مؤكداً أن هذا الاستهداف لن يغير من طبيعة اتحاد النقابات كمنظمة تمارس مهامها بمسئولية عالية وبروح منفتحة على الحوار والتعاون برغم كل الاستهداف الظالم. وعبّر المحفوظ عن مساندته الثابتة للمفصولين، رافضاً استهداف الحريات النقابية، ومشدداً على أنه لا يزال يتطلع إلى العمل يداً بيد مع أطراف الإنتاج للخروج من كل تداعيات الأزمة بالحوار الاجتماعي الهادف بعيداً عن التأزيم الذي لن يكون في صالح أحد.

وذكر: «وبالقدر الذي يمد فيه الاتحاد العام يد التعاون ويعبّر عن استعداده للمضي قدماً في صياغة اتفاق بين أطراف الإنتاج يفضي إلى خلق استقرار في علاقات الإنتاج وازدهار في سوق العمل، إلا أنه لن يقايض بالحريات النقابية والمبادئ والثوابت المستمدة من معايير العمل الدولية»، مؤكداً أن حملة الترهيب والتعسف لن تمنع العمال من المضي قدماً في تأسيس نفاباتهم للدفاع عن حقوق العمال ومصالحهم، كما لن تجعل الاتحاد العام يتراجع أو يتنازل عن مواقفة الثابتة في الدفاع عن العمال والنقابيين الذين يتعرضون إلى الظلم والتعسف، ولن يتركهم لوحدهم، مستفيداً من كل الوسائل المشروعة.

ودعا المحفوظ في ختام تصريحه وزارة العمل إلى القيام بدورها في وقف هذا الانتهاك الصارخ للحريات النقابية والحقوق العمالية، مطالباً إدارة شركة «ألبا» باحترام الإرادة العمالية، ووقف عمليات الفصل التي تستهدف مؤسسي النقابة الجديد.

صحيفة الوسط البحرينية – العدد 3780 – السبت 12 يناير 2013م الموافق 29 صفر 1434هـ

 

main_loc-15

Image Gallery

,