الاتحاد العام لنقابات عمال البحرين

الأميرة سبيكة في لقاء مع القيادات النسائية البحرينية: سنحتفل بإنجازات المرأة العسكرية في يوم المرأة البحرينية هذا العام

أكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة أن مملكة البحرين تزخر بالقيادات والكفاءات النسائية في مواقع صنع القرار والمراكز التنفيذية في القطاع الحكومي والمؤسسات الرسمية واستطاعت أن تشارك في مختلف القطاعات وأن تمتهن العديد من التخصصات الداعمة لمسيرة التنمية الوطنية. مؤكدة سموها أن ما حققته المرأة البحرينية في مجال العمل القيادي، هو نتيجة مباشرة لقناعة صاحب الجلالة عاهل البلاد المفدى الملك حمد بن عيسى آل خليفة، بأن المرأة مكون أصيل في مسيرة نهضة البلاد، مشيدة بالاهتمام والحرص الكبيرين لعاهل البلاد، ودور ذلك في التأثير المباشر على تحقيق هذه النتائج الطيبة للمرأة البحرينية.
جاء ذلك خلال اللقاء المهم الذي عقدته صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة صباح أمس مع القيادات النسائية البحرينية في مواقع صنع القرار والمراكز التنفيذية في القطاع الحكومي والمؤسسات الرسمية.
وقالت سموها خلال اللقاء إن مملكة البحرين تعتز بما وصلت إليه المرأة في المناصب القيادية، وهي نتيجة تلقائية تنبع من انفتاح المجتمع البحريني واحتضانه لمسيرة تقدم المرأة البحرينية وترقيها. فالمرأة اليوم تتدرج بشكل مدروس وبصورة تتناسب مع الواقع التعليمي للفتيات في البحرين. موضحة سموها أن خطط وبرامج المجلس تتوجه نحو استمرار حضور المرأة البحرينية في مواقع العمل المختلفة بل وتحرص تلك البرامج على بيان تأثير ذلك الحضور لضمان استمراريته وهو ما يتبناه النموذج الوطني لإدماج احتياجات المرأة البحرينية الذي يعتبر أحد الأدوات الداعمة للمرأة العاملة ومحرك لسبل تقدمها في هذا المجال. مقدرة سموها بهذه المناسبة جهود الحكومة برئاسة سمو رئيس الوزراء ومساندة سمو ولي العهد النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء من خلال الدعم والمساندة بتنفيذ توصيات اللجنة الوطنية لإدماج احتياجات المرأة في التنمية.
كما أعلنت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، خلال اللقاء، عن موضوع يوم المرأة البحرينية لعام 2014 ليتناول انجازات المرأة في مجال العمل العسكري ويلقي الضوء عليها، ويبرز مساهمتها القيّمة واداءها المتميز على هذا الصعيد.
وأكدت قرينة عاهل البلاد المفدى أن هذا الاختيار يأتي ليبرز طبيعة مشاركة المرأة البحرينية في هذا القطاع المهم منذ بدايات عمل المؤسسة العسكرية سواء كان ذلك في سلك الشرطة أو كمنتسبة لقوة دفاع البحرين.
من جانبهن أشاد الحضور بهذه اللفتة المهمة من لدن صاحبة السمو الملكي رئيسة المجلس الاعلى للمرأة، مثمنين عاليا الثقة الملكية بتعيينهن في هذه المناصب القيادية الامر الذي يؤكد الدعم اللامحدود لجلالة العاهل المفدى وخطواته الجادة نحو تدعيم المشروع الإصلاحي الوطني وثقته بإمكانيات وقدرات المرأة البحرينية التي استطاعت ان تتحمل مسئوليتها الوطنية على مختلف الاصعدة.. مؤكدين ان الدور الرائد لصاحبة السمو الملكي قرينة عاهل البلاد المفدى وجهودها الحثيثة برعاية تقدم المرأة البحرينية كان من اهم المبادرات المحفزة والمشجعة لإبراز مكتسبات وعطاء المرأة البحرينية في مختلف المجالات.
واقترح بعض الحاضرات خلال الاجتماع المهم مجموعة مقترحات على الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة وقد رحبت بها جميعا وكان منها المقترح الذي تقدمت به عضو مجلس الشورى الدكتورة عائشة مبارك والمتعلق بمجال العلوم والتكنولوجيا، مشيرة إلى ان هذا المجال هو أساس تقدم الشعوب مطالبة بتبني المجلس الأعلى للمرأة هذا القطاع المهم، وذلك انطلاقا من تكريم جلالة الملك لأحد المخترعات، كما اقترحت الشيخة حصة على صاحبة السمو تنظيم تكريم للعاملات البحرينيات في مختلف القطاعات، عرفانا بدورهن البارز في تقدم الاقتصاد نظرا الى ان مثل هذا التكريم سوف سيكون داعم لهن لبذل المزيد من الجهد.
وطالبت صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة القياديات الحاضرات بمساعدة المجلس الأعلى للمرأة في ترشيح اسم أو أكثر من النساء اللاتي لهن باع طويل في مجال العمل ووصلن إلى المراكز القيادية في مجال عملهن وذلك بهدف إبراز دورهن الفاعل في خدمة المجتمع.
جريدة اخبار الخليج  – العدد  ١٣٠٧٥  – الخميس الموافق  ٩  يناير  ٢٠١٤،  الموافق  ٧  ربيع الأول ١٤٣٥ه
لقاء

Image Gallery

,